English Site خارطة الموقع

رئيس الهيئة العامة للتأمينات والمعاشات يطلع على الخطوات التنفيذية لمشروع الارشفه الالكترونيه لملفات المتقاعدين

2019/4/16

إقرأ المزيد...

البطاقه الشخصيه تأتي اليك بدلآ من الذهاب لاستخراجها من الأحوال المدنيه

2019/4/9

إقرأ المزيد...
اصدارات الهيئة

تقرير انتهاكات حقوق المتقاعدين

تصويت

هل توافق على تكريم الموظف المثالي من قبل قيادة الهيئة لعام 2018م؟

نعم
لا

تصويت

النتائج

النتائج

هل توافق على تكريم الموظف المثالي من قبل قيادة الهيئة لعام 2018م؟

  • نعم : 67 %

  • لا : 32 %

المكتب الاعلامي في هيئه التأمينات ينفي ماتردده الأبواق الاعلامية المرتهنة لقوى العدوان

2019/1/29
نفى المكتب الاعلامي للهيئة العامة للتامينات و ماتردد من معلومات على لسان الارياني وزيراعلام حكومة فنادق الرياض والتي زعم فيها انه تم الاستيلاء على مبالغ من ارصدة الهيئه من قبل الحوثيين على حد قوله وسخر من اكاذيب الارياني التي اصبح يرددها بين الحين والاخر دون استطاعته نشر اى دلائل او اثباتات تؤكد مايردده من اشاعات كاذبه معتبرآ بأن هذه المعلومات عاريه عن الصحه ولا اساس لها على الواقع نهائيآ وهي مجردا شاعات تسعى للتأثير على عمل الهيئه واعاقتها عن اداء مهامها التي تقوم بها من اجل خدمة المتقاعدين وحفاظا على المركز المالي للهيئة والذي تجاوزت اصوله وارصدته مبلغ ال 850 مليار ريال وبمعدلات نمو متنامية لا يعقيها من صرف معاشات متقاعديها سوى مشكلة السيولة التي تعاني منها المحافظات المحرومة جراء نقل وظائف البنك المركزي الى عدن ونتيجة للحصار وتوقف ايرادات النفط والغاز على الوطن ككل. واضاف البيان الصادر عن المكتب الاعلامي ان هذه الاكاذيب والمغالطات المفبركه لن تستطيع ان تغطي الحقائق والانجازات التي حققتها الهيئه في صنعاء للاخوه المتقاعدين حيث قامت الهيئه وخلال العام المنصرم بصرف معاشات للمتقاعدين وبشكل شبه منتظم بمعدل نصف معاش لكل شهر سعيآ منها لتخفيف الاعباء المعيشيه الصعبه التي سببها العدوان على الوطن واوضح البيان ان الهيئه تبذل قصار جهدها وتقوم بدورها وواجباتها بشكل لافت تجاه المتقاعدين وبشكل متوازن مع كافه المتقاعدين في عموم المحافظات وتضع ضمن توجهاتها وخطط عملها السعى نحو تحييد المتقاعدين عن كافة تأثيرات ومشاكل الحرب التي فرضها العدوان على الوطن ودعى الابواق الاعلاميه المرتهنه لقوى العدوان التعاطي بشكل مهني وصادق فيما يقومون بنشره سواء عبر وسائل تواصلهم الاجتماعي او وسائل الاعلام